صالح: دعا الحكومة الى التحرك في ملف الصدر

 استنكر عضو كتلة التحرير والتنمية النائب عبد المجيد صالح، خلال حفل تأبيني في مدينة صور، "الحملة الحاقدة التي يتعرض لها الجيش اللبناني"، وقال: "ان الذين يتعرضون اليوم للجيش اللبناني لم يؤمنوا يوما بهذه المؤسسة الوطنية التي تشكل ضمانا لبقاء لبنان واستمراره واستقراره الداخلي وحفظ سلمه الاهلي"، معتبرا "ان هذا الافتراء على الجيش هو افتراء واعتداء على الشعب اللبناني بأكمله وعلى تضحيات الجيش وشهدائه ضد العدو الاسرائيلي وضد الارهاب في مخيم البارد"، مؤكدا "ان هذه الهجمة لن تنال من عزيمة الجيش الذي وجد لحفظ وصيانة الوطن".

وتطرق النائب صالح الى الذكرى 33 على تغييب الامام موسى الصدر ورفيقيه، آملا ان "تكون عودتهم الى وطنهم قريبة"، مؤكدا "ان قيم ومبادىء وتعاليم الامام الصدر ستبقى نهجا يقتدى ومدرسة وطنية تصون الثوابت الوطنية القائمة على الحوار والتلاقي والعيش الواحد ليبقى لبنان الوطن النهائي لجميع أبنائه".

وختم داعيا الحكومة اللبنانية الى "التحرك في هذا الملف بشكل جدي كما دعا الحكومة الى عدم الالتفات للسهام المغرضة التي تسمى معارضة"، معتبرا "ان الاولوية تبقى لهموم الناس ومشاكلهم الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية الى جانب مشكلة الكهرباء والمياه". 

آخر تحديث: 26 أغسطس، 2011 4:15 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>