أسامة سعد:ليكن قانون الانتخاب مدخلا للاصلاح السياسي

  استقبل رئيس التنظيم الشعبي الناصري اسامة سعد الأمين العام للحزب الشيوعي الدكتور خالد حدادة مترئسا وفدا من الحزب.

وتحدث سعد داعيا الى "الشروع فورا في اصلاحات سياسية بالتعاون مع القوى الوطنية"، مطالبا بأن "يكون قانون الانتخاب مدخلا للاصلاح السياسي، وقائما على الدائرة الكبرى والنسبية".

وحول القرار الاتهامي قال: "نحن اعتبرنا أن المحكمة الدولية انتهاك للسيادة الوطنية، ونرفضها وما يصدر عنها". وقال: "نحن أمام حالة سياسية، وأمام انقسام سياسي. وهناك ثوابت وطنية يجب ألا نفرط بها. القضاء اللبناني من المؤسسات التي تعبر عن السيادة الوطنية والقرار الوطني. عندما نترك هذه المهمة لدول العالم لكي تتلاعب بها نكون قد تخلينا عن مبدأ السيادة والقرار الوطني".

حدادة

بدوره، صرح حدادة: "في موضوع القرارالاتهامي لدينا موقف مبدئي لا يتعاطى مع تفصيلات القضية. نحن مع استعادة هذا الملف الى قضاء لبناني مضمونة استقلاليته". وقال: "نحن لسنا معنيين بنتائج التحقيق، واستنكرنا عدة مرات استغلال دم شهدائنا، وهم أكبر من أن يستغلوا".

وأكد "التمسك بإصلاح سياسي حقيقي بعد أن أصبح النظام يشكل عبئا على الوطن"، داعيا الى "قانون انتخابي يقوم على النسبية والدائرة الواحدة"، وقال: "على هذا الاساس نهيىء لعقد مؤتمر وطني لدعم قانون الاصلاح على أساس النسبية". 

آخر تحديث: 22 أغسطس، 2011 5:54 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>