منصور : لا يمكن للبنان تأييد قرار يدين دمشق

اوضح وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور في اتصال مع <اللواء> ليل امس، ان لبنان لم يؤيد البيان الرئاسي لمجلس الامن لانه لا يمكن ان يكون مؤيداً لأي قرار او موقف يدين سوريا، مشيراً الى ان لبنان منسجم مع نفسه، وان اي قرار ضد سوريا نحن لا نؤيده·
ولفت منصور الى انه ابلغ هذا الموقف الى نائبه مندوب لبنان الدائم في مجلس الامن كارولين زيادة، بسبب وجود السفير نواف سلام في لندن، عائداً الى بيروت، مشيراً الى ان زيادة نفذت التعليمات المعطاة لها، اذ امهلت المجلس الذي كان يعقد جلسة مشاورات لبعض الوقت قبل ان تتخذ موقف عدم التأييد، الذي لا يتحمل لا الرفض ولا القبول·
وعلمت <اللواء> ان السفيرة زيادة هي التي بادرت بالاتصال بالوزير منصور وابلغته بأن مجلس الامن يتجه الى اصدار بيان شديد اللهجة ضد سوريا، ونقلت اليه مسودة مشروع البيان، مشيرة الى انها طلبت من المجلس استمهالها ساعة من الوقت للرجوع الى الحكومة·
وبحسب المعلومات، فإن الوزير طلب تمديد الوقت المستقطع ساعة ونصف الساعة، اجرى في خلالها اتصالات مع الرؤساء الثلاثة، وكذلك جرى اتصال بالعاصمة السورية للاستئناس برأيها، واتخذ في ضوئها الموقف اللبناني المعلن·

آخر تحديث: 4 أغسطس، 2011 11:05 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>