بيريز: على الاسد ان يرحل ولا يمكنه ان ينتصر على شعبه

رأى الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز، خلال مؤتمر صحفي له اليوم، ان على الرئيس السوري بشار الأسد "ان يرحل في اقرب وقت ممكن بعد ان قتل نحو الفين من ابناء شعبه المدنيين العزل وزج بالسجون الاف الاخرين". واعتبر بيريز انه "لا يمكن للرئيس السوري ان يصمد وينتصر على شعبه اذ ان الجنود السوريين باتوا غير مستعدين لاطلاق النار على ابناء شعبهم". وقال انه مفعم بالانفعال ازاء صمود المواطنين السوريين امام النظام الحاكم مؤكدا ان وقوفهم بوجه قوات النظام بشجاعة يستحق الاحترام.
واعتبر بيريز انه بحال انتصرت الشعوب المعنية بالسلام في الشرق الاوسط فسيكون من الاسهل تحقيق السلام بين اسرائيل وسوريا ايضا.

اما بالنسبة للملف الايراني فقال بيريز ان طهران لا تريد شرق اوسط هادئا وانما تريد بسط سيطرتها عن طريق اثارة الاضطرابات بواسطة ذراعيها المتمثلتان بحزب الله في لبنان وبحماس في قطاع غزة، لافتا الى ان "طهران تقوم بتزويد حزب الله في القرى اللبنانية وحماس في شوارع غزة بالاف الصواريخ وتزرع الخوف واليأس بقلوب ابناء الشعبين اللبناني والفلسطيني".
وحول مسيرة السلام مع الفلسطينيين، قال بيريز ان شهر ايلول يمكنه ان يتحول من شهر الخلافات والتهديدات الى شهر الحديث بالنسبة الى الجانبين، لافتا الى ان "الفجوات بين موقفي الجانبين صغيرة للغاية ويمكن تحريك العملية السياسية قبل أيلول اذا تكاتفت القيادتان الاسرائيلية والفلسطينية"، مشيرا الى وجود اتصالات تفاديا لتفجر الخلافات في أيلول، معتبرا ان الفلسطينيين يفضلون التوصل الى اتفاق بدل استمرار النزاع في اروقة الامم المتحدة.
ونفى جملة وتفصيلا كل ما نشر حول نية الحكومة الغاء اتفاقات اوسلو.

آخر تحديث: 26 يوليو، 2011 6:52 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>