منع “السفير” و”الأخبار” من دخول سوريا

ابرزت "وكالة الصحافة الفرنسية" امس منع السلطات السورية دخول صحيفتي "الاخبار" و"السفير" القريبتين من دمشق و"حزب الله" الى اراضيها بسبب الاستياء من تغطيتهما للاحداث الجارية في سوريا، على ما ذكرت الصحيفتان.
وقال مسؤول في ادارة التحرير في صحيفة "السفير" طلب عدم ذكر اسمه للوكالة: "قد ابلغنا هذا القرار قبل يومين". واضاف "تنشر صحيفتنا مقالات مع النظام السوري وضده، لكن يبدو ان هذا الامر لم يعد يروق لهم بتاتاً".
وأوضح ان الصحيفة باتت ممنوعة تماماً من دخول الاراضي السورية، سواء الاعداد التي تباع في الاسواق او تلك التي ترسل مباشرة الى المشتركين، فيما كانت السلطات تكتفي في الماضي بمنع توزيع الاعداد التي تحظرها الرقابة بسبب عدم رضاها عن مضمون معين. وأكد المصدر انه "لم يعد ممكناً دخول اي عدد من الصحيفة" الى الاراضي السورية.
كما ذكر المصدر ان مراسلة للصحيفة كانت دخلت الاراضي السورية اخيرا لتغطية الاحتجاجات، طردت منها "لاسباب امنية" كما ابلغتها السلطات، علما ان مقالاتها كانت تصنَّف مؤيدة للسلطة الى حد كبير.
وأعلنت صحيفة "الاخبار" التي تنتهج خطا معاديا للسياسة الاميركية وقريباً من "حزب الله" وفق الوكالة الفرنسية، انها منعت هي الاخرى من التوزيع في الاراضي السورية.
وكتب رئيس تحرير الاخبار ابرهيم الامين في افتتاحيته الاثنين "قبل نحو شهر من الآن تلقت ادارة "الاخبار" اتصالاً يتضمن قراراً شفهياً بمنع دخولها نهائياً الى الاراضي السورية(…)".

آخر تحديث: 19 يوليو، 2011 10:24 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>