نقولا نحاس: الحكومة لن تعرض لبنان لخطر العقوبات لان الانتقاد شيء والتحامل شيء آخر

اعتبر وزير الاقتصاد نقولا نحاس في حديث الى اذاعة "صوت لبنان"، أن "التشجنات السياسية والانشطار السياسي قائمان، ومن الطبيعي أن ترتفع درجة الكلام في جلسات الثقة في المجلس النيابي".

وشدد على أن "الانتقاد شيء والتحامل شيء آخر"، طالبا "اعطاء الحكومة الفرصة لكي تتمكن من الاثبات أنها حكومة انقاذ لبنان"، ورافضا الاحكام المسبقة على النيات.

وعن امكانية فرض عقوبات دولية على لبنان، رأى أنه "من غير المعقول أن يقوم لبناني بطلب عقوبات على اللبناني، وهذا أمر بعيد عن المنطق، ولا يجب أن يصل الصراع على السلطة الى هذا المستوى".

وجدد "التذكير بما برز في البيان الوزاري بالتزام الحكومة بتطبيق القرارات الدولية وفي البند المتعلق بالمحكمة بأنه سيتم السير به، ولا يمكن للحكومة أن تعرض لبنان الى خطر العقوبات أو الخلافات والمواجهات مع المجتمع الدولي".

وردا على سؤال عن قلق اللبنانيين والتساؤل عن مصير لقمة عيشهم، لفت الى أن أول ما يجب على الحكومة القيام به، هو المحافظة على القدرة الشرائية ومن ثم العمل على تعزيز الاقتصاد"، آملا أن "تعطى الفرصة للحكومة لكي تثبت للمواطن ذلك، ومشيرا الى انه "بامكان المواطن محاسبة الحكومة بعد فترة من نيلها الثقة والمباشرة بعملها".

آخر تحديث: 4 يوليو، 2011 9:57 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>