شكر: إن معارضة البريستول فقدت وطنيتها ومشروعيتها امام الناس، ومصلحة لبنان فوق مصلحة الجميع

إعتبر الامين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان الوزير السابق فايز شكر، خلال لقائه الاعلاميين في بلدته النبي شيت في بعلبك، "ان معارضة البريستول فقدت وطنيتها ومشروعيتها امام الناس، وباتت تعتمد على القرارات الدولية بعدما ادخلت نفسها في لعبة المصالح الاقليمية والدولية".

وإعتبر "ان ما حصل من فريق 14 اذار كان بهدف تجييش الشارع والنيل من الحكومة"، متوجها الى قوى 14 آذار بالقول: "ما عليكم الا ان تفتشوا عن عمل آخر وجديد لان هذه الحكومة هي حكومة كل لبنان واللبنانيين"، مشيرا الى "انهم كانوا يدركون ان اي حكومة بدون حزب الله ستكون حكومة بدون وزن في حال عدم مشاركته فيها".

وإعتبر "ان البلد امام مفترق خطير حيث تسعى جماعة 14 اذار الى تجييشه". موضحا "أقول لجميع اللبنانيين ان لبنان هو اكبر منهم، ومصلحته فوق مصلحة الجميع، ويجب صيانة هذا البلد بالجيش والشعب والمقاومة".

ورحب شكر بكل "معارضة سلمية وبناءة لا ترهن البلد للخارج، وتأخذ مصلحة لبنان واللبنانيين بعين الاعتبار، اما اذا كانت تلوح بالتهديد بالنزول الى الشارع فهذه اضغاث احلام، ولا نقبل ان يهددنا احد باستدراج المجتمع الدولي، ولن ينال من بلدنا ومن سياستنا احد، ويكفي ان ما سمعناه من الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله قطع الطريق بالشك واليقين والقرائن".

آخر تحديث: 4 يوليو، 2011 12:50 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>