الاجتماع التحضيري لمؤتمر القنابل العنقودية

وصل وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور الى جنيف، قادما من طهران، للمشاركة في الاجتماعات التحضيرية لمؤتمر القنابل العنقودية الذي سيعقد في لبنان منتصف أيلول المقبل. تستمر الاجتماعات في جنيف حتى يوم الجمعة في الاول من تموز، ويمثل لبنان فيها الى جانب البعثة الدائمة في جنيف، وفد من وزارة الخارجية والمغتربين برئاسة السفير منصور عبد الله، الى وفد من وزارة الدفاع الوطني برئاسة العميد محمد فهمي.
تكمن اهمية الاجتماعات، في انها تسعى الى تأمين التوافق حول عدد من المسائل العالقة، تمهيدا لاعتمادها خلال الاجتماع الثاني للدول الاطراف في الاتفاقية، والذي سيعقد في بيروت بين 12 و16 ايلول المقبل.
منصور
وألقى منصور كلمة في الجلسة الافتتاحية، في حضور مندوب لبنان الدائم لدى الامم المتحدة في جنيف، السفيرة نجلاء رياشي عساكر، وسفير لبنان لدى سويسرا حسين رمال. وشدد في كلمته على اهمية انعقاد الاجتماع الثاني للدول الاطراف في لبنان، "لتسليط الضوء على المشاكل الانسانية والتنموية المرتبطة بتلوث اراضي الجنوب اللبناني بمخلفات القنابل العنقودية".
وأكد "اصرار لبنان على توفير استضافة ناجحة للاجتماع الثاني"، متمنيا للمشاركين في الجلسة النجاح في بت كل المسائل المطروحة على جدول الاعمال".
لقاءات
والتقى وزير الخارجية على هامش الاجتماع، ممثلين عن المجتمع المدني في لبنان، مؤكدا لهم "جهوزية الوزراء لدعمهم ومساندتهم في جهودهم الانسانية ذات الصلة".
وفي سياق اللقاءات مع ممثلي المجتمع المدني، التقى منصور ايضا الرئيسة المديرة التنفيذية لمنظمة "تحالف القنابل العنقودية".
استقبال
ويشارك منصور مساء الاحد في حفل استقبال تنظمه الرئاستان الحالية (اللاوس) والعتيدة (لبنان)، للمشاركين في اجتماع ما بين الدورات المنعقدة حاليا.

آخر تحديث: 27 يونيو، 2011 9:16 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>