لا لسبّ الله والكلام الفاحش

سابقة هي الأولى من نوعها في الجزائر، حيث أقامت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين في ولاية سطيف – بالتعاون مع مديرية الشبيبة والرياضة – دورة رياضية في كرة القدم، في محاولة للحدّ من انتشار ظاهرة «سب الدين والكلام الفاحش» بين الشباب.

ورفعت الدورة الرياضية شعار «لا لسبّ الله تعالى والكلام الفاحش»، حيث انطلقت الجمعة 17 حزيران وتستمر حتى 24 من الشهر نفسه.
وجاءت فكرة الدورة الرياضية نتيجة تزايد الكلام الفاحش لدى عامّة الناس في الشوارع والأحياء والأماكن العمومية.

آخر تحديث: 21 يونيو، 2011 11:07 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>