المنار: نحاس وجه ضربة قاسية لـ”جمعة حماة الديار”

مصادر مطلعة أكدت لموقع قناة المنار أنّه في مساء اليوم نفسه الذي حصلت فيه المشكلة مع وزير الاتصالات (26/5/2011)، قام فرع المعلومات بتفكيك ونقل العديد من المعدات المركّبة في الطابق الثاني والذي بات يعرف بـ"الطابق الأسود"، حيث شوهد عناصر من الفرع وهم يضعون ستة حقائب كبيرة سوداء اللون في ثلاث سيارات انطلقت بها إلى جهة مجهولة، ولم يعد استلام الجيش اللبناني للمبنى ذو أهمية بعد أن هرّبوا ما أرادوا ألا يكشف. وكشفت لنا مصادرنا أيضاً أن فرع المعلومات قام بتركيب ثلاث هوائيات على سلسلة لبنان الغربية وربطها بالشبكة لتتمكن من تغطية ما يصل إلى 70 كلم داخل الأراضي السورية. هذا وأرجعت المصادر أسباب فشل ما سمي بـ"جمعة حماة الديار" إلى ما قام به الوزير نحاس، معتبرة أنه وجّه ضربة قاسية جداً للغرفة التي تدير عمليات أحداث الشغب في سورية

آخر تحديث: 31 مايو، 2011 5:08 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>