الحريري دان الاعتداء الارهابي على اليونيفيل

 دان رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري حادث الاعتداء الإرهابي الذي استهدف اليوم عناصر من الوحدة الإيطالية العاملة في إطار قوات الأمم المتحدة اليونيفيل في جنوب لبنان. 
 
وقال الرئيس الحريري: إنني أدين باسم الحكومة اللبنانية بأشد عبارات الإدانة هذا العمل الإرهابي الذي لا يستهدف دور الأصدقاء في العالم في حماية السيادة اللبنانية وتوفير مقومات الاستقرار لبلدنا، إنما هو يستهدف سلامة لبنان وشعبه، لا سيما سلامة المواطنين في الجنوب الذين عانوا طويلا من مخلفات الاعتداءات المتواصلة على أرضهم وأمنهم.
 
اضاف: إنني إذ أتوجه بأحر مشاعر العزاء من الحكومة الإيطالية والشعب الإيطالي بسقوط أحد أفراد الوحدة الإيطالية، أتمنى للجرحى الذين وقعوا ضحية التفجير الإجرامي الشفاء العاجل، مؤكدا أن لبنان سيبقى وفيا لأصدقائه لا سيما لإيطاليا وشعبها الذي لم يتأخر يوما عن الوقوف إلى جانب لبنان في أصعب الظروف. إننا نتطلع إلى أن تواصل قوات الطوارئ الدولية عملها وفقا للقرار 1701 الذي تعتبره الحكومة اللبنانية قاعدة أساسية في المحافظة على استقرار لبنان وتجنيب المنطقة أي حلقات جديدة من العنف.
 
وختم الرئيس الحريري: ان لبنان يلتزم التزاما تاما بكل مقتضيات هذا القرار وهو يعتبر الاعتداء الذي تعرضت له الوحدة الإيطالية اعتداء على سيادة لبنان وينبه من أي محاولات لاستخدام لبنان ساحة جديدة لتوجيه الرسائل ضد المجتمع الدولي وقوات الطوارئ الدولية في جنوب لبنان تحديدا.

 

آخر تحديث: 27 مايو، 2011 8:09 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>