الانباء: القرار الاتهامي باغتيال الحريري نهاية مايو .. وسيطول أسماء رفيعة

تأليف الحكومة اللبنانية تحت حصار المطالب وشروط الأكثرية الجديدة، لكن الرئيس المكلف لا يكل ولا يمل، رغم إلحاح معرقليه عليه بالاستعجال، ورميهم قشور الموز في طريقه قبل كل خطوة أو مشروع خطوة.

وقبل توجهه إلى القصر الجمهوري أمس الأول حرص ميقاتي على إرسال إشارات تطمينية أكد فيها على معالجة المطالب الكثيرة بين الكتل والأطراف وذلك بالتعاون مع الرئيس ميشال سليمان، مشيرا إلى أنه لابد في النهاية من التوصل إلى حل وتفاهم لأن الجميع في مركب واحد، «وأي ثقب يحصل في هذا المركب يصيبنا جميعا. بدورها أوساط ميقاتي تحدثت لإذاعة «صوت لبنان» عن خطوة متوقعة من الرئيس المكلف في خلال الساعات الـ 48 المقبلة، بالاتفاق مع رئيس الجمهورية، «وقد تتمثل بإعلان تشكيلة يرضى عنها الرئيسان وتكون فيها مصلحة للبلد في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها المنطقة العربية».

وثمة عنصر تأزيم إضافي يلوح في الأفق يتمثل بقرب صدور القرار الاتهامي باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري نهاية مايو أو في الأسبوع الأول من «يونيو» المقبل وفق مصادر قضائية لـ «الأنباء» والجديد ان القرار سيصدر دفعة واحدة ويتناول أسماء رفيعة المستوى

آخر تحديث: 6 مايو، 2011 9:01 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>