“أمل” و”حزب الله” أكد على ضرورة الاسراع في تشكيل الحكومة والوقوف الى جانب سوريا

عقدت قيادتا حركة امل وحزب الله في جبل لبنان، اجتماعا تنسيقيا في مكتب اقليم جبل لبنان في حركة امل، حضره المسؤول التنظيمي للاقليم في حركة امل سعيد نصر الدين ومسؤول المنطقة في حزب الله الحاج بلال داغر ومسؤولي البلديات والخدمات والاعداد ومسؤولي المناطق لدى الطرفين.
وصدر عن المجتمعين البيان الآتي: "عرض المجتمعون لمجريات العمل بين الطرفين والتكامل والتوزاصل بين الجانبين في المجالات كافة، لا سيما الانمائية منها، في كل البلدات التي تحصن قوة ومناعة وحدة الشعب والجيش والمقاومة، بمواجهة كل المخططات والمشاريع التي تستهدف وحدتنا الداخلية".
كما اكد الطرفات "على العمل المشترك لتحصين وطننا بكافة تلاوينه وطوائفه ومذاهبه لكي يكون منيعا على كل المؤامرات التي يحيكها العدو الصهيوني".
كذلك عرض الجانبان ل"ضرورة الاسراع في تشكيل الحكومة لاخراج لبنان من ازماته الداخلية، لا سيما المطالب الخدماتية والاجتماعية والمعيشية التي اثقلت كاهل اللبنانيين".
واكد الجانبات وقوفهم الى "جانب القيادة السورية في مواجهة المشاريع الاميركية الصهيونية التى تستهدف امنها واستقرارها وسياستها الممانعة والداعمة لكل قضايا الحق والعدل".
كما هنأ المجتمعون "اللبنانيين عامة والمسيحيين خاصة بحلول الاعياد المجيدة".

آخر تحديث: 26 أبريل، 2011 9:20 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>