شؤون و100 عام من صحافة جبل عامل

(خاصّ الموقع)

خصَّصت مجلة "شؤون جنوبية" عددها الجديد (107 – نيسان 2011) للحديث عن "100 عام من صحافة جبل عامل)، من بدايات القرن العشرين إلى اليوم، من خلال دراسة خاصة للزميلة ليال أبو رحال عنوان:"الصحافة المناطقية في جنوب لبنان – الإشكالية وأفق التطوير".

إحتوى العدد على مقدّمة عامة هي مقدمة الدراسة جاء فيها أنه "بالعودة إلى بداية انطلاقة الصحافة الجنوبية، فقد شكّل العام 1909 محطة مفصلية في تاريخها، إذ تزامنت انطلاقتها مع بداية السلطنة العثمانية مرحلة جديدة في أعقاب الانقلاب على الدستور وإعلان قانون الحريات الشهير العام 1908 أواخر أيام عهد السلطان عبد الحميد فجاءت الصحافة آنذاك صورة عن المجتمع الجنوبي، وعالجت مختلف المواضيع، حتى السياسية منها، ما عرَّض أصحابها مراراً أو تكراراً إلى التوقيف والمحاكمة، بسبب مجاهرتهم في المطالبة بالإصلاح والعدالة وانتقادهم التجاوزات الحاصلة".

وتضيف المقدمة: "إنطلاقاً من هنا، فإن الصحافة الجنوبية منذ نشأتها لم تكن وليدة مصادفة، بل جاءت لتملأ فراغاً وتعبّر عن حاجات اجتماعية وثقافية وسياسيّة، على أن كل صحيفة عكست البيئة التي صدرت فيها، ذلك أن الجنوب وإن كان بقعة جغرافية واحدة، إلاّ أنه ضمّ بيئات متنوعة بتنوُّع انتمائها الطائفي والسياسي".

إلى ذلك توزعت مواد هذه الدراسة على قسمين. الأول: مدخل إلى الصحافة الجنوبية، يليه استعراضٌ للمشهد التاريخي لهذه الصحافة، إلى تناول جريدة "المرج" التي كانت بمثابة "رسول بين الوطن والمهجر" ومجلة "العرفان" التي شكلت "نافذة جبل عامل إلى النهضة".

وتمحور القسم الثاني حول مجلة "شؤون جنوبية" تحت العناوين التالية: "نشأتها.. وهاجس التواصل"، "إهتمامات متنوعة… وتفاعل متفاوت"، "تحديات… ومحرّمات"، "حضور مستمر رغم الصعوبات"، ثم الخاتمة التي تلقي الضوء على "الصحافة المناطقية وآفاق التطوير من خلال قراءة تقييميّة ووضع اقتراحات تحديثية". تليها مراجع وملاحق الدراسة.

كما ضم هذا العدد وقائع لقاء دار حول "الهوية والمواطنة في العراق" في "مؤسسة الإمام الحكيم" في بيروت، حاضرة فيه المفكر الأكاديمي العراقي الدكتور عبد الحسين شعبان.

كما استعرض العدد الجديد بعض نشاطات "شؤون جنوبية" الشبابيّة التي قامت بها مجموعات شباب من صدّيقين وجبال البطم والعباسية. وقد حملت الصفحات الأخيرة للمجلة تقديماً مستفيضاً وتعريفاً تفصيلياً لموقعها الالكتروني الجديد الذي أطلقته حديثاً تحت عنوان: www.janoubia.com

و"جنوبية" هو موقع إخباري يحاول نقل أخبار الجنوب بشكل خاص، وأخبار لبنان والعالم بشكل عام. وقد جاء هذا العمل تكملة لمسيرة المجلة الطويلة وتخصّصها وخبرتها في شؤون منطقة الجنوب، ورغبة من القيِّمين عليها في ملاحقة التطوّر الطبيعي للصحافة في اتجاه العالم الالكتروني الشاسع.

يذكر أنّ الدراسة المنشورة للزميلة أبو رحّال حصلت بها على شهادة دبلوم الدراسات العليا D.E.S في الصحافة الفرنكوفونية من كلّية الإعلام والتوثيق في الجامعة اللبنانية، بالتعاون مع المعهد الفرنسي للصحافة IEP ومركز إعداد وتدريب الصحافيين CEPJ.

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 7:36 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>