حوري: ميقاتي في وضع لا يحسد عليه

رأى عضو كتلة "المستقبل" النيابية النائب عمار حوري ان الرئيس المكلف نجيب ميقاتي في وضع لا يحسد عليه، جراء التعقيدات الكبيرة التي تواجه مهمته في تشكيل الحكومة، لاسيما انها تعقيدات ناجمة عن الفريق الذي سماه لرئاسة الحكومة وأعلنه حليفا استراتيجيا له، مشيرا الى ان مسار التشكيل بدا في ظل الشروط التعجيزية التي يحاول رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون فرضها على الرئيسين ميشال سليمان ونجيب ميقاتي وكأنه وصل الى طريق شبه مسدود.
حوري، وفي حديث لصحيفة "الانباء" الكويتية، اعتبر ان ما يحصل على مستوى تشكيل الحكومة هو نتيجة الانقلاب الذي نفذه فريق "8 آذار"، ضد حكومة الرئيس سعد الحريري، والذي اعتبره الرئيس المكلف غيمة صيف سرعان ما تزول آثارها بعد تسميته وتكليفه.
علىى صعيد آخر، ختم النائب حوري معربا عن أسفه لمحاولة البعض من اللبنانيين زج اسم تيار المستقبل في الاحداث السورية الاخيرة من خلال اتهامه بتهريب الاسلحة من طرابلس الى المتظاهرين في اللاذقية ودرعا وغيرهما من المناطق والمحافظات السورية، معتبرا ان المراد من إثارة تلك الاكاذيب والتلفيقات عبر تلفزيون المنار وكل الوسائل الاعلامية لقوى 8 آذار، هو توتير العلاقات بين تيار المستقبل، والقيادات السورية عبر محاولة تحميله تبعات سياسية وأمنية لا شأن له بها ولا تمت الى مبادئه السياسية والاخلاقية والوطنية بصلة.
وأشار الى ان حسابات بيدر المنار والقيمين على سياسته لم تتطابق مع حسابات الحقل لديهم بعد أن نفت سورية الخبر عبر مدير التلفزيون السوري غالب فارس ومدير القناة الاخبارية السورية فؤاد شربجي، معتبرا بالتالي ان البعض أراد التذاكي على عقول اللبنانيين ضمن هرجه ومرجه في لعبة سياسية ضيقة، وذلك من خلال محاولته الفاشلة لاستثمار ظروف معينة يمر بها بلد شقيق.

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 7:08 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>