إفتتاح ورشة للتنسيق بين المختبرات المختصة بسلامة الغذاء

إفتتح وزير الزراعة في حكومة تصريف الاعمال حسين الحاج حسن ورشة عمل للتنسيق بين المختبرات العاملة في مجال سلامة الغذاء في لبنان في حضور مدير عام الزراعة بالانابة المهندس سمير الشامي، مدير عام مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية المهندس ميشال فرام وممثلين عن الوزارات والادارات المعنية ومسؤولين في وزارة الزراعة وممثلين عن غرف التجارة والصناعة والزرعة في بيروت وجبل لبنان، وفي طرابلس والشمال، وفي زحلة والبقاع ومختبرات خاصة.
واعتبر الحاج حسن خلال اللقاء أن المختبرات حلقة مفصلية من حلقات سلامة الغذاء، لذلك سعى منذ توليه وزارة الزراعة، وتبنيه لموضوع سلامة الغذاء منذ ما يقارب العام والنصف إلى ايجاد الثقة بالمختبرات العاملة في مجال الغذاء خصوصا ان لبنان يستورد 85 في المئة من حاجاته الغذائية من الخارج".
ورأى "ان ورشة العمل التي افتتحها اليوم يجب ان تكون تتويجا لمرحلة تمهيدا للانتقال الى مرحلة جديدة".

وأعلن عن اصدار قرار يتعلق بضبط الاستيراد من اليابان حفاظا على الصحة العامة وسلامة الغذاء بعد الكارثة التي ألمت بها وخصوصا حصول تسرب اشعاعي من مفاعل فوكوشيما. وشدد على أهمية حصول جميع المختبرات بالاعتماد على مستوى عالمي على ان يقبل حاليا نيلها شهادة بالجدارة والكفاءة.
ولفت الى "أهمية توحيد معايير الفحص ضمن توقيت يلتزم به الجميع مع توحيد وحدات القياس لكي تكون قراءة النتائج واحدة، بالاضافة الى العمل على اساس بروتوكول موحد وتوحيد قيمة الكلفة".
واشار الى "ضرورة وضع آليات واضحة وموحدة لأخذ العينات وآلية قبول البضاعة والسماح بدخولها الى الاسواق بناء على النتائج الصادرة عن المختبرات المعتمدة وتوحيد اسعار الفحوصات".
 كما اشار الى "ضرورة وضع آلية لخط سير المنتجات الغذائية بدءا من تفريغها مرورا باخذ العينات واصداره نتائج الفحوصات وصولا الى السماح بادخالها الى لبنان او رفضها"، داعيا الى ضرورة "العمل على توحيد بروتوكولات الفحص ومدته وتوزيع العمل بين المختبرات على أن يصدر قرار يوضح الاعمال التي يقوم بها اي من المختبرات المعتمدة في لبنان".
وقد توصلت وزارة الزراعة، اضافة إلى مختبرات مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية ومختبر كفرشيما، إلى توقيع مذكرات تفاهم مع خمسة مختبرات من القطاعين العام والخاص هي معهد البحوث الصناعية، مختبر الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية، مختبر رأس بيروت، مختبر الغذاء التابع لغرفة تجارة وصناعة وزراعة طرابلس والشمال، مركز جودة الغذاء التابع لغرفة تجارة وصناعة وزراعة زحلة والبقاع.
وفي هذا الاطار تم الاعداد والتحضير لعقد ورشة العمل بهدف تنسيق عمل المختبرات لجهة إيجاد رؤية مشتركة في مواجهة التحديات أمام سلامة الغذاء من خلال مناقشة الآليات وطرق الاختبار والمهل القصوى لانجاز التحاليل وكلفتها على أن يتم التوصل بنتيجة ورشة العمل هذه إلى اتخاذ التوصيات الضامنة لبناء الثقة المتبادلة بين الوزارة والمختبرات العاملة في مجال سلامة الغذاء من خلال وضع معايير ترفع من آداء هذه المختبرات بما في ذلك توزيع الأدوار وتوجيه المنافسة في ما بينها لخدمة المصلحة العامة وتحقيق سلامة الغذاء.

ورشة عمل
من جهة ثانية تفتتح ورشة عمل "السياسات والتشريعات الخاصة بإدارة غابات الصنوبر" برعاية وحضور الوزير الحاج حسن وسفير اسبانيا في لبنان خوان كارلوس غافو يوم الجمعة المقبل تحت عنوان "السياسات والتشريعات الخاصة بإدارة غابات الصنوبر" وذلك في إهدن كاونتري كلوب.
وتأتي هذه الورشة في إطار المشروع النموذجي الذي تقوم بتنفيذه جمعية الشبان المسيحية حول الإدارة المستدامة لغابات الصنوبر البروثي في ايطو وجوارها في قضاء زغرتا، بالتعاون مع وزارة الزراعة ومركز الدراسات الحرجية في كاتالونيا، وبتمويل من الوكالة الإسبانية للتنمية الدولية.
وتهدف الورشة إلى عرض المشاكل التشريعية التي تواجهها البلديات في ما يخص موضوع المحافظة على المساحات الخضراء وإدارتها المستدامة، وبالتالي تحديد المقترحات القانونية التي تسمح بإزالة تلك العقبات.
 

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 7:05 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>