أمسية ثقافية للمجلس الثقافي الجنوبي في النبطية

نظم المجلس الثقافي للبنان الجنوبي – فرع النبطية، أمسية ثقافية إحتفاء بصدور المجموعة الشعرية الثانية عشرة "مرقد عابر بن عابر" للشاعر محمد زينو شومان، تضمنت قراءات شعرية وشهادات بالشاعر، من السيد هاني فحص والدكتورة دلال عباس، في حضور الأمين العام للمجلس الثقافي حبيب صادق ومثقفين ومهتمين.
قدم للأمسية عضو الهيئة الإدارية عبد المنعم عطوي، ثم أثنت عباس في شهادتها على رشاقة لغة الشاعر البارزة في ديوانه الجديد.
 وبعدما تحدث فحص عن لغة الشاعر، عقب على إحدى قصائد الديوان التي تدعو للثورة والحرية، فقال: "لم أنس أن الثورات حصلت، لكن الخبز والحرية تناقصا كثيرا، فهناك أسباب كثيرة وحقيقية للخوف على الثورة وعلى الدولة وعلى الخبز والحرية، مع رغبتي الشديدة بالإنضمام إلى كل التظاهرات، لأنه لا بد وأن يسقط النظام. وجميل جدا أن يسقط النظام، وجميل وسهل أن يسقط الباطل والبطالون والمبطلون، ولكن تحقيق الحق أشد تركيبا وتعقيدا. وقد يجتمع مختلفون على سلبية أو أسلوب وقد لا يجتمعون على إيجاب. وهنا الإختلاف الذي يصبح خلافا، وتنمو بذرة الإستبداد والفساد ويخرج الخبيث من الطيب، فمرحى ولكن إيانا أن نكف عن الحذر… ونريد إسقاط النظام".
بعدها أشار المحتفى به إلى أن قصائده الجديدة "تشبه إلى حد ما سيرة ذاتية لرجل تفر الحياة من بين أصابعه كما تفر الحمائم من يدي صاحبها"، ثم قرأ مقاطع من قصائد مجموعته الجديدة.
 

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 7:05 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>