النبطية: توعية حول الألغام والعنقودي

لمعرفة كيفية المحافظة على الأطراف الصناعية ومعرفة الحقوق المنصوص عليها في الاتفاقات الدولية المتعلقة بالأشخاص المعوقين، نظمت «جمعية تمكين للعيش باستقلالية» ندوة توعية لمصابي الالغام والقنابل العنقودية في نادي الشقيف ـ النبطية أمس، بحضور ممثلين عن جمعيات عالمية ومحلية داعمة لحقوق المعوقين، ورئيس «المركز اللبناني للأعمال المتعلقة بالألغام» العقيد روني فارس، ورئيس الجمعية محمد رمال، وعدد من المصابين والجرحى.
ونوهت المديرة التنفيذية في الجمعية ندى اسماعيل بـ «الجهود التي تبذلها الجمعيات للمساهمة في دعم قضايا الإعاقة في الجنوب»، مشيرة إلى أن «القنابل العنقودية قد حصدت منذ عدوان تموز 2006 ولغاية كانون الثاني 2011، حوالى 403 ضحايا بين شهيد وجريح، إضافة إلى تعطيلها قدرة الناس على الاستفادة من أراضيهم الزراعية والمراعي».
وشرح الاختصاصي طوني حريقة كيفية الحفاظ على الطرف الاصطناعي، والمشاكل التي تعترض الجرحى جراء استخدامه إذا لم تتوفر فيه المواصفات المناسبة.
وتناول خالد يموت عن «جمعية المساعدات الشعبية النروجية» حقوق الشخص المعوق المرعية في معظم الدول المتقدمة.

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 6:44 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>