الشاب: أكثرية 8 آذار كشفت عوراتها

أشار عضو كتلة المستقبل" النائب باسم الشاب الى أن "تحول قوى 8 آذار الى أكثرية نيابية كشف عوراتها، بدليل خلافات أطرافها على الحصص الوزارية، وعلى نوعية الحقائب"، متسائلا "أين هو حرص هذه القوى على الشراكة الوطنية التي طالما نادوا بها؟".
الشاب، وفي حديث لصحيفة "المستقبل"، رأى أن قوى 8 آذار ترفض تشكيل حكومة تكنوقراط نتيجة تأثيرات إقليمية تخضع لها، معتقداً أن الرئيس المكلف نجيب ميقاتي لن يكون قادراً على تأليف حكومة تكنوقراط، لأن من أسموه لن يقبلوا هذا الطرح.
وأكد الشاب أن "رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون وبعد فشله في تحقيق حلمه في الوصول الى رئاسة الجمهورية، يحاول الحصول على الثلث المعطل في الحكومة المقبلة بهدف التحكم بقرارات مجلس الوزراء.
وأعرب الشاب عن اعتقاده بأن حلفاء عون في وضع حرج من مواقفه، وقال "لكنهم ليسوا في وارد التدخل معه لأنهم ليسوا بصدد متابعة الخيارات المحلية، اهتمام هؤلاء ينصب الى الخارج على حساب الداخل، وليس لديهم هم داخلي حاليا، ولكن قد يضطروا الى اتخاذ موقف، ويلجأوا الى الضغط على عون لقبول الحكومة المزمع تشكيلها".

ولفت إلى أن "تيار المستقبل" لديه برنامج عمل يحدد من خلاله نظرته السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمدنية، إضافة الى رؤيته للدولة، وهو يصر على تطبيق اتفاق الطائف وإلغاء الطائفية السياسية عندما تتهيأ الظروف لإقرارها، وهو ملتزم في العمل والسعي الى تحقيق الشراكة بين اللبنانيين، أي المشاركة الفعالة والحقيقية، وعندما يطالب بتحقيق المساواة والمناصفة في التوظيف سواء في قوى الأمن الداخلي أو غيرها من الأجهزة الأمنية أو في القطاع المدني لا يعني أن طرحه طائفيا بل أنه طرح يهدف الى إتاحة الفرصة أمام كل اللبنانيين في هذه الوظائف.
واشار الشاب إلى أن البطريركية تعيش في مرحلة جديدة ومع نهج جديد، ولكن هذا النهج لا يحيد كما اعتدنا عن خط بكركي الوطني العام، بدليل استقبال البطريرك الراعي المهنئين في حضور سلفه البطريرك الماروني الكاردينال نصر الله صفير، لافتاً إلى أن بكركي ستبقى حريصة على سياستها الوطنية العامة، وهي حريصة على بقاء علاقاتها طيبة وجيدة مع كل الأطراف السياسية والدينية في الداخل والخارج.
وختم قائلاً: "إن ما حصل مع قوى 14 آذار مهم جدا، وهو يستدعي منا العمل وفق رؤية جديدة وأكثر جدية في لبنان، وأن ننجز ما يجب إنجازه على وجه السرعة، وأن اللبنانيين يستأهلون منا الكثير"، شاكراً كل الذين شاركوا في مهرجان الثالث عشر من آذار.

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 6:20 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>