حزب الله مستعد للتضحية بحصته في سبيل تعجيل الحكومة

حزب الله دخل بقوة على خط المعالجات وابلغ الى الرئيس ميقاتي انه لا يمانع عدم ذكر البيان الوزاري الغاء البروتوكول الموقع بين لبنان والمحكمة، ويترك للرئيس ميقاتي حرية الحركة لتسهيل مهمته، حتى انه لن يشارك في الحكومة ويجير حصته الى حلفائه اذا كان ذلك يسقط مقولة حكومة حزب الله ويحرر الرئيس ميقاتي الذي يخضع لمعاينة دولية واسعة لكل خطوة يقدم عليها في مسار التأليف من شكل الحكومة الى بيانها الوزاري،حيث لم تتوان دول اوروبا والغرب عن اعلان انتظارهما لتبني في ضوئهما مواقفها من التعاطي مع حكومته العتيدة.

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 6:18 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>