الخارجية الفرنسية: اليونيفيل اعلنت انها كانت مستهدفة والجيش بحادث أمس

دعت الخارجية الفرنسية الى تقديم ضمانات توفر الحماية للأفراد العسكريين الذين يخدمون في جنوب لبنان بعد تعرضهم لهجوم بالرشق بالحجارة من الجانب الاسرائيلي من الحدود.
واشارت الخارجية الفرنسية ردا على أسئلة، إلى ان قوة الأمم المتحدة المؤقتة في جنوب لبنان "يونيفيل"، أعلنت "انها كانت المستهدفة جنبا الى جنب مع جنود لبنانيين جراء الرشق بالحجارة من الجانب الاسرائيلي للخط الأزرق الحدود".
ودعا مسؤولون في الخارجية الفرنسية "الجميع الى ضمان أمن الأفراد العسكريين المنتشرين تطبيقا لقرار الأمم المتحدة رقم 1701".

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 6:18 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>