شكوى الى مجلس الأمن ضدّ خرق إسرائيل للمياه الاقليمية

تقدم لبنان عبر بعثته لدى الامم المتحدة في نيويورك بشكوى الى مجلس الامن الدولي اثر اقدام زورق حربي تابع للعدو الاسرائيلي مقابل رأس الناقورة بتاريخ 6/2/2011 على خرق المياه الاقليمية اللبنانية بين الطفاف السابع والثامن، حيث التف حول الطفاف الثامن وعاد باتجاه المياه الاقليمية الفلسطينية المحتلة واقدم على اطلاق عدة رشقات نارية من اسلحة متوسطة باتجاه المياه الاقليمية اللبنانية.
واعتبرت الشكوى التي اعلنت عنها وزارة الخارجية والمغتربين، ان هذا الخرق يمثل انتهاكا صارخا للسيادة اللبنانية ولقرار مجلس الامن الدولي رقم 1701 وللقانون الدولي ولميثاق الامم المتحدة، كما ويشكل تهديدا للسلم والامن الدوليين.
الى ذلك، طلب الوزير في حكومة تصريف الاعمال علي الشامي من رئيس بعثة لبنان الدائمة في نيويورك متابعة التنسيق والاتصال مع اعضاء مجلس الامن الدولي في ضوء ما صدر من قرارات عن الاجتماع الوزاري لمجلس جامعة الدول العربية.
من جهة ثانية، غادر الامين العام لوزارة الخارجية والمغتربين بالوكالة السفير وليم حبيب على رأس وفد من كبار الديبلوماسيين الى جنيف للمشاركة في الاجتماع المخصص لاعتماد تقرير لبنان النهائي ضمن آلية الاستعراض الدوري الشامل (UPR) Review Periodic Universel ، وذلك خلال الدورة ال 16 لمجلس حقوق الانسان.
وكان السفير حبيب قد ترأس وفد لبنان الى الاجتماعات المخصصة لمناقشة تقرير لبنان الوطني ضمن آلية الاستعراض الدوري الشامل ( UPR ) لحالة حقوق الانسان في لبنان والتي عقدت في شهر تشرين الثاني من عام 2010 خلال الدورة التاسعة لفريق العمل المعني بآلية الـ ( UPR )
تجدر الاشارة الى ان هذا الاستعراض الدوري الشامل هو الاول للبنان منذ بدء الدورة الاولى ل UPR التي تستمر لمدة 4 سنوات (2008-2011)، وسوف يجري خلالها الـ UPR لكل الدول ال 192 الاعضاء في الامم المتحدة، بالتالي فان كل دولة في الامم المتحدة تخضع لـ UPR مرة كل 4 سنوات.

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 6:09 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>