حوارات حول “المرأة في فكر العلامة فضل الله”

شكّلت «المرأة في فكر ورؤية سماحة العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله»، محور حلقات حوارية أقامتها «مؤسسة الفكر الإسلامي المعاصر للدراسات والبحوث»، بالتعاون مع «الهيئة النسائية في جمعية المبرات الخيرية»، لمناسبة اليوم العالمي للمرأة.
وتطرق راعي الحلقات وزير الدولة في حكومة تصريف الأعمال عدنان السيد حسين لـ«أبرز الفتاوى التي تصدى لها فضل الله»، مشيراً إلى انه «أفتى بحق المرأة في المشاركة في الحياة السياسية بكل مجالاتها، كما أكد حقها في تولي شؤون المرجعية والفقه». وذكّر بفتواه التي دعت إلى «مقاومة العنف الجسدي الذي تتعرض له».
وعالج مدير «مؤسسة الفكر الإسلامي المعاصر» الدكتور نجيب نور الدين الرؤية القرآنية للمرأة بحسب فضل الله، محدداً «ثلاث دوائر إنسانية يتموضع في مساحاتها الرجل والمرأة، الدائرة الخاصة بالرجل، والدائرة الخاصة بالمرأة، أما الدائرة الكبرى فهي الدائرة الإنسانية الواسعة، وفي هذه الدائرة، لا يختلف الرجل عن المرأة في شيء، بل تنفتح لهما فيها مجالات التنافس الإيجابي».
أدارت الجلسة الأولى أميرة برغل، مشيرةً إلى «تميز فضل الله بالحركة التجديدية التي كان جريئاً فيها إلى حد الصدمة في بعض المواضع.. وقد هاله ما نسب إلى الدين من قراءات للنصوص المتعلقة بشأن المرأة، كما هاله تخلف المرأة في بلاد المسلمين وسوء تقديرها لذاتها».
أما الدكتورة أماني كبارة شعراني فعالجت موضوع «المرأة والمساواة في النص الإسلامي»، وتناولت رؤية فضل الله للمرأة «من حيث قيمتها كإنسان، ومساواتها بالرجل، ومن حيث حريتها».
وقدمت الدكتورة خديجة المحميد دراسة تحت عنوان: «موقع المرأة في النظام السياسي الإسلامي»، كما تطرقت الدكتورة دلال عباس إلى مساهمة فضل الله في «تجديد التفكير الديني في مسألة المرأة».
يذكر أن الجلسة الثانية من حلقات الحوار تعقد الثالثة من بعد ظهر اليوم الخميس، وتدور حول «قضية العنف ضد المرأة»، كما سيعرض فيلم «لطيفة وأخريات».

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2014 4:57 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>